فوائد عشبة الروديولا وآثارها الجانبية

هدير إسماعيل15 أبريل 2023آخر تحديث :
فوائد عشبة الروديولا

عشبة الروديولا؛ هي عشبة مزهرة تنمو في المناطق الباردة والجبلية من قارتي آسيا وأوروبا، وتعرف هذه العشبة باسم الجذر الذهبي أو جذر القطب الشمالي أو تاج الملك أو الجذر الوردي، وتحتوي هذه العشبة على أكثر من 140 مكوّن فعال ومفيد لصحة الإنسان، وفي مقالنا نسلط الضوء على فوائد الروديولا.

ما هي الروديولا الوردية؟

تستخدم عشبة الروديولا في روسيا والدول الإسكندنافية منذ قرون في الطب التقليدي، وذلك لاحتوائها على عدد من المركبات والعناصر المفيدة للصحة العامة، لذا لم يتجاهلها الأطباء نهائياً خلال العصور السابقة.

وتمتلك عشبة الروديولا رائحة تشبه رائحة الورد، كما تحتوي على عدد من المركبات التي تصل إلى أكثر من 140 مركب ومكوّن فعّال، ومن أكثر المواد فعالية في شبعة الجذر الذهبي؛ روزافين وساليدروسايد، وتدخل هذه المواد في صناعة المكملات الغذائية والأدوية العلاجية.

وتعدً الروديولا؛ عشبة تكيفية وبها مادة طبيعية تزيد من قدرة الجسم على مقاومة التوتر والإجهاد وذلك بطرق غير محددة، كما تساعد الأشخاص على التعامل بشكل أفضل مع المواقف المجهدة وأوقات التوتر الشديدة وحالات الإنهاك التي تحدث بشكل مزمن.

كما أجريت العديد من الدراسات حول عشبة الجذر الذهبي وأثبتت فعاليتها في علاج العديد من الأمراض المزمنة وحالات الإعياء والتوتر الشديدة وذلك من خلال إعطاء المريض جرعات محددة تختلف من شخص لآخر حسب حالته المرضية، فضلاً على تحديد المدة اللازمة ومن ثم مراقبة المرضى وتطوّر حالتهم الصحية.

عشبة الروديولا
ما هي عشبة الروديولا؟

فوائد الروديولا

تنطوي عشبة الجذر الذهبي على العديد من الفوائد بفضل احتوائها على مركبات ومضادات الأكسدة التي تساهم في علاج الأمراض المزمنة مثل الإجهاد والتوتر والاكتئاب والسكر وارتفاع ضغط الدم وغيرها.

تقليل الإجهاد والتعب:

يتطلب العمل قضاء الكثير من الوقت مما يحمل الأشخاص الإجهاد والتعب والضغوطات، وتعمل العشبة على تقليل مستويات الإجهاد وتقليل مستويات هرمون التوتر والحماية من خطر الإصابة بمشاكل القلب الناجمة عن الإجهاد.

وتحسن العشبة من الأداء البدني والرياضي وتزيد من قدرة تحمل الأشخاص على أداء الرياضة والتمارين الرياضية وتمارين المقاومة من خلال المواد الفعّالة في العشبة والناجمة عن طبيعتها نموها القاسية.

تحسين وظائف الدماغ:

تساعد عشبة الروديولا على تحسين وظائف الدماغ، وفقاً لما أثبتته الدراسات إذ تساهم المركبات في العشبة في الحفاظ على أداء الدماغ وذلك من خلال تأثيرها على الإجهاد العقلي، إذ تعمل على تقليل الإرهاق العقلي وتحسن الأداء الوظيفي بشكل عام.

تحسين الذاكرة:

يصاب الكثير من الأشخاص بمرض الزهايمر وفقدان الذاكرة خاصة مع التقدم في السن، فضلاً على انتشار حالات الخرف بين الأشخاص فوق سن الـ 60 والـ 80 تقريباً، وهي من الأمراض الشائعة التي تصيب الرجال والنساء.

وتعمل عشبة الجذر الذهبي على حماية المخ من التعرض لتضرر الأكسدة إذ تساهم في الوقاية من الخرف بل وعلاجه بالطرق الطبيعية والأعشاب، وتعزز العشبة خلايا المخ وتزيد من تدفق الدم مما يدعم وينشط العقل والذاكرة ويساعد الآخرين على تذكر الصور والأرقام، وتحمي من تلف خلايا المخ مع التقدم في العمر.

الوقاية من السرطان:

تحتوي عشبة الجذر الذهبي على مادة الساليدروسايد، وهي مادة فعّالة تهدف إلى محاربة والتصدي إلى السرطان والأورام الخبيثة التي تصيب الأشخاص وذلك من خلال تدعيم الجهاز المناعي، وتقوم هذه المادة بتثبيط نمو الخلايا السرطانية في القولون والمثانة والثدي والكبد.

كما أجريت عدد من الدراسات والأبحاث العلمية والطبية على قدرة العشبة على القضاء وعلاج الكثير من الأورام السرطانية، وعلى الرغم من أنها دارسات غير مؤكدة بشكل قطعي، إلا أنها تستخدم في تخفيف الأعراض على مرضى الأورام السرطانية وزيادة مناعتهم.

معالجة اضطرابات الأكل:

يصاب عدد من الأشخاص باضطرابات الأكل الناجمة عن الإصابة بحالات التوتر الشديدة، وتدعم عشبة الجذر الذهبي علاج هذه الاضطرابات بفضل احتوائها على مادة ساليدروسايد التي تعالج اضطرابات نهم الطعام بشكل فعّال طبيعي.

كما تخفض العشبة من مستويات التوتر والقلق لدى الأشخاص مما يقلل من خطر إصابتهم باضطرابات الأكل أو نهم الطعام، وتقلل العشبة من فقدان الشهية العصبي من خلال عدد من الأبحاث التي أجريت من قبل الأطباء بعد مراقبة الحالات وتقييم الحالة المرضية الخاصة بهم قبل وبعد تناول العشبة.

فوائد الروديولا
فوائد عشبة الروديولا

حماية القلب:

تساهم العشبة في خفض مستويات ارتفاع ضغط الدم ومن ثم تقليل مستويات الكوليسترول الضارة والدهون الثلاثية التي تتجمع في القلب وتضر به وتسبب الأزمات القلبية والاضطرابات، لذا تعزز من صحة القلب وتحميه من خطر الإصابة بالسكتات القلبية المفاجئة.

ويوصي الأطباء بضرورة تعديل نمط الحياة بالكامل للحماية من خطر الإصابة بالسكتات القلبية مثل تناول الأطعمة الصحية وممارسة الرياضة بشكل دوري والحفاظ على تناول الماء بالمقدار الذي يتناسب مع كتلة الجسم، ومن ثم المواظبة على استعمال الأعشاب التي تعزز من صحة القلب.

السيطرة على مرض السكري:

تساعد العشبة على السيطرة على مرض السكري وذلك من خلال خفض نسبة السكر في الدم من خلال زيادة عدد ناقلات الجلوكوز في الدم، وتقوم هذه الناقلات بخفض نسبة السكر في الدم من خلال نقل الجلوكوز إلى الخلايا.

وتحمي العشبة الأشخاص من خطر الإصابة بمرض السكري، بالإضافة إلى اعتلال الكلى بالسكري، وغيرها من الأمراض المصاحبة لمرض السكري وأمراض ارتفاع الضغط وأمراض القلب، ويفضل قبل تناول حبوب الروديولا استشارة الطبيب المعالج لتحديد الجرعة والأدوية المناسبة.

فوائد الروديولا
فوائد عشبة الروديولا

الآثار الجانبية لعشبة الروديولا

يوجد عدد من الآثار الجانبية والأضرار الروديولا والتي تظهر على بعض الحالات، ولا يشترط أن تظهر هذه الأعراض على جميع الفئات، لا ينصح للحوامل والمرضعات بتناول عشبة الجذر الذهبي، وذلك لأنه لم يثبت أمان العشبة على هذه الفئات، كما أن الأطفال؛ لم يحدد جرعات آمنة من العشبة للأطفال، كما أنه يستخدم بجرعات قليلة بحسب الفئة العمرية التي ينتمي إليها الطفل وباستشارة الأطباء وتستخدم بحذر شديد.

وتسبب العشبة في بعض الأحيان:

  • الحساسية.
  • التهيج.
  • الأرق.
  • ارتفاع في ضغط الدم بطريقة غير اعتيادية.
  • ألم في الصدر بشكل لا يحتمل.
  • الصداع المرضي والمزمن.
  • القلق والتوتر.
  • مشاكل واضطرابات النوم.
  • جفاف الفم.
  • الدوخة.
  • العصبية الشديدة خاصة عند تناول جرعات وكميات كبيرة من العشبة دون استشارة الطبيب.

ويمكن تناول العشبة على شكل كبسولات، أو أقراص، أو مسحوق مجفف أو مستخلص سائل، ويفضل أن تؤخذ بجرعات معينة بحسب الحالة المرضية الخاصة بالأشخاص.